المعارضة تدمر مدفعا ميدانيا بدرعا وتشتبك مع التنظيم بريفها

مكتب أخبار سوريا – درعا

استهدفت فصائل المعارضة بقذائف المدفعية الثقيلة والهاون، اليوم، مبنى فرع المخابرات الجوية ومواقع عسكرية نظامية مجاورة له في مدينة درعا، ما أدى إلى تدمير مدفع ميداني، وذلك ردا على القصف النظامي الذي استهدف أحياء خاضعة لسيطرة المعارضة بالمدينة مساء أمس.

وفي السياق، قصفت القوات النظامية بقذائف المدفعية الثقيلة، اليوم، قرى وبلدات صور وحامر وقيراطة وجنين والمجيدل الخاضعة لسيطرة المعارضة في منطقة اللجاة بأقصى شمال شرق درعا، ما أسفر عن أضرار مادية بمنازل المدنيين.

وكانت القوات النظامية استهدفت بقذائف الهاون والدبابات، الأحياء الخاضعة لسيطرة المعارضة في منطقة درعا البلد بمدينة درعا مساء أمس، تزامنا مع مواجهات بين مقاتلي المعارضة والقوات النظامية على أطراف حي المنشية الخاضع لسيطرة الأخيرة بالمدينة، ما أدى إلى إصابة عدد من مقاتلي المعارضة بجروح متفاوتة.

من جهة أخرى، لقي أحد مقاتلي الجيش السوري الحر مصرعه وأُصيب آخرون، مساء اليوم، خلال مواجهات ضد تنظيم الدولة الإسلامية، قرب حاجز الظهر العسكري التابع للمعارضة في منطقة حوش حماد باللجاة شمال شرق درعا.

الكاتب : عمار حوراني

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين