وفاة ثلاثة أطفال باحتراق منزلهم في مدينة القامشلي بريف الحسكة

مكتب أخبار سوريا – الحسكة

توفي ثلاثة أطفال وأصيبت شقيقتهم الكبرى بحروق، ليل اليوم، جراء احتراق منزلهم الواقع في حي ميسلون بمدينة القامشلي الخاضعة لسيطرة مشتركة بين القوات النظامية والإدارة الذاتية بريف الحسكة الشمالي.

وقال أسامة الحمد، من سكان القامشلي، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن سبب اندلاع الحريق هو محاولة الأطفال إشعال مدفأة تعمل على الحطب، ما أدى إلى احتراق المنزل بشكل شبه كامل، والذي تسبب بوفاة الأطفال الثلاثة وإصابة شقيقتهم الكبرى بحروق بلغية، نقلت عبر فرق الإسعاف إلى المشفى الوطني في المدينة.

وأضاف الحمد أن عناصر الإطفاء وبمساعدة الأهالي أخمدوا الحريق، الذي تسبب بأضرار مادية كبيرة بمحتويات المنزل أيضا.

يشار إلى أنها المرة الأولى هذا الشتاء التي يتسبب فيها حريق ناجم عن تشغيل مدافئ الحطب إلى حدوث وفيات في القامشلي، إذ اضطرت الأسر الفقيرة لإيجاد بديل عن المحروقات في عملية التدفئة بسبب ارتفاع سعر مادة المازوت.

الكاتب : إسلام يوسف

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين