????????????????????????????????????

حملة لتنظيف الطرقات الفرعية في مدينة اللاذقية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابع عمال بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة القوات النظامية، اليوم، تنظيف بعض الطرقات الفرعية في المدينة، وذلك لليوم الثاني على التوالي، بسبب تراكم الطين والأوساخ على جوانبها.

وقال حسام خضر، أحد العمال المشاركين بحملة التنظيف، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن التنظيف شمل الطرقات الفرعية الواقعة في المنطقة الشمالية الشرقية للمدينة، إذ كانت القمامة والأوساخ تنتشر فيها بشكل كبير، جراء عدم الاهتمام بنظافة المنطقة.

وأضاف المصدر أن الحملة شملت تنظيف الطرقات وغسلها بالماء لإزالة الوحل المتراكم عليها والذي أدى لإعاقة حركة السيارات والمارة، كما تم ترحيل القمامة المتراكمة منذ فترة.

وأكد خضر أن عمال البلدية سيتابعون خلال الأسابيع القادمة تنظيف الطرقات والمناطق التي تنتشر فيها الأوساخ بالمدينة والتي لم يتم تنظيفها منذ فترة طويلة، لافتا إلى أن الأوضاع الجوية السيئة كانت تعيق عملهم وتمنعهم من القيام بحملات التنظيف، على حد تعبيره.

يذكر أن سكان مدينة اللاذقية، التي لم تخرج عن سيطرة النظام منذ اندلاع الاحتجاجات في آذار 2011، يعانون من مشاكل خدمية متكررة، أبرزها انقطاع المياه والتيار الكهربائي ونقص المحروقات، فضلا عن الضغط الكبير على الخدمات نتيجة كثرة عدد النازحين بالمدينة.

الكاتب : ريما عز الدين

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين