فلم عن الدفاع المدني السوري يفوز بجائزة الأوسكار كأفضل “وثائقي قصير”

مكتب أخبار سوريا – دمشق

فاز فلم الخوذ البيض “ذي وايت هلمتس” بجائزة أكاديمية فنون وعلوم السينما “أوسكار” لأفضل فيلم وثائقي قصير، والذي يتحدث عن عمل منظمة الدفاع المدني التي تقدم الخدمات الإنسانية، وأبرزها الإسعاف، في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة بسوريا.

ويتناول الفيلم الذي صور معظم مشاهده خالد الخطيب ومدته 40 دقيقة، لمحة عن حياة المتطوعين في منظمة الدفاع المدني المعروفين باسم “أصحاب الخوذ البيض”، ومخاطرتهم بحياتهم لإنقاذ المدنيين جراء قصف القوات النظامية على مناطق المعارضة.

وتلا مخرج الفلم، البريطاني أورلاندو فون آيندزيدل، كلمة قصيرة كان قد كتبها رئيس منظمة الدفاع رائد صالح الذي لم يتمكن من الحضور إلى الولايات المتحدة الأميركية حيث يجري توزيع الجوائز، قال فيها “نحن ممتنون لأن الفيلم ألقى الضوء على عملنا، لقد أنقذنا أكثر من 82 ألف مدني، أدعوا جميع الذين يصغون إلي إلى العمل من أجل الحياة، من أجل وقف نزيف الدم في سوريا ومناطق أخرى في العالم.”

وكان الخطيب الموجود في تركيا أكد أنه حصل على تأشيرة لدخول الولايات المتحدة، ولكنه لن يحضر حفل توزيع جائزة الأوسكار بسبب كثافة العمل، فـ”أولويتنا هي مساعدة شعبنا”، على حد تعبيره في تدوينة نشرها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قبل الحفل.

يذكر أن منظمة الدفاع المدني فازت في 22 أيلول الفائت بجائزة “رايت لايفليهود” السويدية المعروفة باسم “نوبل البديلة”، إلى جانب ثلاثة فائزين آخرين.

ويشار إلى أن المنظمة التي تأسست بعد استعار الحرب في سوريا من متطوعين كانوا يعملون في مهن مختلفة قبل بدء الاحتجاجات ضد النظام في آذار 2011، لا تعلن نفسها كمنظمة معارضة للنظام، إلا أنها تقدم خدماتها في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، كما أن القوات النظامية تناصبها العداء وتعتبرها منظمة معارضة.

شاهد أيضاً

عاجل

مكتب أخبار سوريا – درعا

القوات النظامية تعلن وقف العمليات القتالية في مدينة درعا لمدة 488 ساعة “دعما لجهود المصالحة الوطنية”.