الأركان الروسية: القوات النظامية ستدخل منبج بدءا من اليوم

مكتب أخبار سوريا – دمشق

أعلنت هيئة الأركان العامة للجيش الروسي، اليوم، أن القوات السورية النظامية ستدخل المناطق التي يسيطر عليها مجلس منبج العسكري التابع لقوات سوريا الديمقراطية “قسد”، بدءا من اليوم بناء على اتفاق مسبق.

وبين رئيس المديرية العامة للعمليات في الهيئة سيرغي رودسكوي إن وحدات من الجيش النظامي وصلت إلى حدود المنطقة التي يسيطر عليها مجلس منبج العسكري جنوب غرب المدينة، وسيتم إدخالها إليها بدءا من اليوم، وفقا لاتفاقات تم التوصل إليها بمساعدة القوات الروسية في سوريا.

في الأثناء، أعلن وزير الدفاع التركي فكري إيشيق، اليوم، أن أولوية أنقرة هي “تحرير مبنج”، مؤكدا أن تركيا تنتظر من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الالتزام بوعوده بانسحاب عناصر الوحدات الكردية من غرب نهر الفرات.

يشار إلى أن مجلس منبج العسكري أعلن، أمس، اتفاقه مع الجانب الروسي على تسليم القرى الغربية في ريف منبج للقوات النظامية.

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين