مقتل طفلين وأمهما بغارات روسية غرب حلب وآخرين بانفجار ألغام شرقها

مكتب أخبار سوريا – حلب

قتل طفلان وأمهما، وأصيب أربعة مدنيون آخرون جميعهم من عائلة واحدة، صباح اليوم، جراء غارات للطيران الحربي الروسي على بلدة حور الخاضعة لسيطرة المعارضة بريف حلب الغربي.

وأوضح الناشط الإعلامي المعارض أيمن الحلبي من ريف حلب، لـ”مكتب أخبار سوريا”، أن الطيران الروسي استهدف بأربع غارات جوية ثلاثة منازل سكنية داخل بلدة حور، ما تسبب بدمار منزلين بشكل كامل، وأضرار بآخرَين وممتلكات مغايرة، مؤكدا أن فرق الدفاع المدني انتشلت العالقين تحت الأنقاض ونقلت الجرحى إلى النقاط الطبية في البلدة.

إلى ذلك، قتل خمسة مدنيين وأصيب آخران، جميعهم من عائلة واحدة، مساء أمس، جراء انفجار لغمين أرضيين من مخلفات تنظيم الدولة الإسلامية بمدينة الباب الخاضعة لسيطرة المعارضة بريف حلب الشرقي.

وبين عمر الحاج أحمد عضو فريق الدفاع المدني في الباب، لـ”مكتب أخبار سوريا”، أن الانفجار وقع بداخل منزل وسط المدينة أثناء قيام الضحايا بسحب الركام من داخله لترميم الأجزاء المتضررة منه.

يذكر أن 52 مدنيا، بينهم عنصر من الدفاع المدني، قتلوا جراء انفجار ألغام أرضية بمدينة الباب، منذ سيطرة المعارضة عليها أواخر شهر شباط الفائت، بحسب ما وثق الفريق العامل في المدينة.

الكاتب: إسلام يوسف

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين