المعارضة تفجر عربة مفخخة وتتقدم في حي المنشية بدرعا

مكتب أخبار سوريا – درعا

فجرت فصائل المعارضة، اليوم، عربة مفخخة يقودها انتحاري ينتمي لحركة أحرار الشام الإسلامية، في موقع عسكري نظامي في حي المنشية بمدينة درعا، كما فجرت خرطوما يحوي مواد متفجرة، في منطقة القوات النظامية على خط الجبهة في الحي.

وأحرزت الفصائل المنضوية بغرفة عمليات “البنيان المرصوص” تقدما جديدا في حي المنشية اليوم، إذ سيطرت على نقطتين عسكريتين ومبان كان يتمركز فيها الجنود النظاميون ومقاتلو حزب الله اللبناني، بعد مواجهات عنيفة بين الطرفين أسفرت عن وقوع قتلى من الطرفين.

وكانت غرفة العمليات، بثت تسجيلا مصورا، مساء أمس، لجندي نظامي أسره مقاتلو المعارضة خلال المعارك في المنشية، قال فيه إن ثمانية مقاتلين من حزب الله اللبناني قتلوا قبل يومين خلال استهداف فصائل المعارضة لموقع عسكري بخرطوم متفجر.

من جهتها، نفذت القوات النظامية قصفا مكثفا بقذائف المدفعية الثقيلة والهاون على الأحياء الخاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة درعا، لم يتسبب بسقوط ضحايا كون القذائف سقطت في مناطق خالية من السكان، كما شن الطيران الحربي الروسي والنظامي أكثر من 17 غارة عليها حتى عصر اليوم.

يذكر أن فصائل المعارضة سيطرت على أجزاء من حي المنشية الاستراتيجي في مدينة درعا على مراحل عدة، منذ انطلاق معركة “الموت ولا المذلة” قبل نحو شهرين.

الكاتب: عمار حوراني

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين