45 قتيلا وجريحا بقصف جوي على مناطق سيطرة التنظيم بريف حماة

مكتب أخبار سوريا – حماة

لقي 15 مدنيا مصرعهم وأصيب أكثر من 30 آخرين، اليوم، جراء استهداف الطيران الحربي الروسي والنظامي، بأكثر من عشر غارات بالصواريخ الفراغية والموجهة، مناطق خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية في ريف حماة الشرقي.

وقال الناشط الإعلامي المعارض أحمد الحسين من ريف حماة، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن بعض الغارات أصابت فرنا ما أسفر عن مقتل عشرة عمال فيه، مبينا أن مناطق سيطرة التنظيم لا تحتوي سوى نقطة طبية وحيدة ويحتكرها التنظيم لعناصره، على حد تعبيره.

وأوضح الناشط أن الأهالي يضطرون إلى إسعاف المصابين باتجاه مدينة الرقة الخاضعة لسيطرة التنظيم والتي تبعد حوالي 250 كلم، ما يزيد من معاناتهم إلى جانب القصف وتردي الأوضاع الاقتصادية، مبينا أن ناحية عقيربات والقرى المحيطة بها تشهد قصفا مكثفا من الطيران الحربي الروسي والنظامي، ما تؤدي معظمها إلى سقوط ضحايا وأضرار مادية أخرى بالممتلكات.

يشار إلى أن التنظيم يسيطر على ناحية عقيربات منذ حوالي أربع سنوات ويقطنها حوالي ثمانية آلاف شخص يفتقدون لأبسط مقومات الحياة، في حين لا يسمح لهم التنظيم بمغادرة المنطقة، التي تتعرض لقصف جوي مكثف، إذ لا يشمل اتفاق “تخفيف التصعيد” في سوريا والذي دخل حيز التنفيذ قبل عشرة أيام، التنظيم وجبهة فتح الشام “النصرة سابقا”.

الكاتب: سوار الأحمد

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين