بلدية اللاذقية تنفذ صيانة لمرفقاتها مع بدء الموسم السياحي

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تنفذ بلدية مدينة اللاذقية أعمال صيانة لتحسين الخدمات في المدينة الخاضعة لسيطرة النظام، عبر تزفيت بعض الطرقات وتجميل الحدائق العامة والشوارع وتنظيفها.

وبين الناشط المدني المعارض محمد عبد الله، لـ”مكتب أخبار سوريا”، أن العمل الذي انطلق منذ حوالي الأسبوع يشمل تزفيت وتحسين شوارع رئيسية وفرعية، مثل شارع أنطاكية والفاروس والطرقات المحيطة بدوار الأزهري، فضلا عن توسيعها لتخفيف الازدحام.

وأوضح أن الورشات تعيد تأهيل وصيانة عدة حدائق داخل المدينة أيضا، وذلك مع حلول فصل الصيف وبدء الموسم السياحي، كما تشذب الأشجار وتزيل الحشائش من أطراف الشوارع وتزيل الأوساخ وترحلها، وسط ترحيب السكان.

وأكد المصدر أن اللاذقية تحظى هذه الأيام بـ”اهتمام ملحوظ” لتحسين الوضع الخدمي فيها، وذلك بعد إهمال استمر سنوات، وسط شكاوى متواصلة على انتشار القمامة وسوء وضع الطرقات، على حد تعبيره.

الكاتب: ريما عز الدين

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين