التنظيم يقطع طرق الإمداد عن اللواء 137 النظامي ويتقدم غربي دير الزور

مكتب أخبار سوريا – دير الزور

قطع تنظيم الدولة الإسلامية، اليوم، طريق إمداد القوات النظامية عن اللواء 137 من جهة طريق دمشق غربي مدينة دير الزور، بعد سيطرته على تلة الصنوف ودوار ومدرسة البانوراما، وفرض السيطرة النارية على المنطقة الممتدة من الدوار وحتى السكن الجامعي.

وبين علي الديري عضو شبكة فرات بوست الإعلامية المعارضة من دير الزور، لـ”مكتب أخبار سوريا”، أن المواجهات مستمرة في محيط دوار البانوراما واللواء 137 إذ شنت القوات النظامية هجوما عنيفا، تزامنا مع قصف مدفعي وجوي مكثف على مواقع التنظيم قرب مباني السكن الجامعي ومنطقة البانوراما في محاولة لاستعادة النقاط التي خسرتها.

في المقابل، دفع التنظيم مزيدا من التعزيزات العسكرية من قرية الشولا غربي المدينة باتجاه مواقع الاشتباكات، حسب المصدر.

من جهتها، أكدت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” أن 70 عنصرا من التنظيم قتلوا ودُمرت أربع عربات مزودة برشاشات، ومدافع ودبابة وعربة نقل، إثر ضربات جوية ومدفعية استهدفت مواقع التنظيم عند مفرق الثردة وبمنطقة المقابر والمكبات ومنطقة البانوراما والتلال المحيطة بها.

وأضافت أن القوات النظامية كثفت عملياتها العسكرية على تحركات وتجمعات التنظيم على محاور منطقتي المقابر والمكبات وجبل الثردة وسرية جنيد وتلة علوش وتلة ميلاد ومزارع البانوراما والسكن الشبابي ومحيط اللواء 137جنوب وغرب مدينة دير الزور.

يشار أن المناطق الممتدة حول مطار دير الزور العسكري واللواء 137 تشهد مواجهات يومية، وسط محاولات القوات النظامية التقدم لفك الحصار عن المطار واستعادة المواقع التي خسرتها في المنطقة.

الكاتب: إسلام يوسف

شاهد أيضاً

حملة لرش المبيدات الحشرية في اللاذقية ومقتل طفلة بقصف مدفعي على الحنبوشية

مكتب أخبار سوريا – اللاذقية

تابعت بلدية مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة النظام، اليوم، حملتها لرش المبيدات الحشرية للقضاء على الحشرات المنتشرة بكثافة في المدينة الساحلية، وذلك لليوم الثاني على التوالي.

وقالت سماح محمود إحدى سكان اللاذقية، لـ”مكتب أخبار سوريا”، إن العمال يرشون المبيدات عبر سيارة متنقلة تابعة للبلدية في مختلف شوارع وأحياء المدينة، وذلك بعد تفاقم الوضع وازدياد نسبة وجود الحشرات بشكل كبير، وخاصة البعوض، مرجحة أن يكون السبب الرئيسي تراكم القمامة لفترات طويلة من دون ترحيلها.

وكشفت محمود أن عمال البلدية وعدوا الأهالي بالاستمرار برش المبيدات طيلة فصل الصيف، مشددين على أنها المهمة ذات الأولوية الرئيسية بالنسبة للبلدية الآن، حسب المصدر.

من جهة آخرى، قتلت طفلة وأصيب ثلاثة مدنيين آخرين بجروح، اليوم، جراء قصف القوات النظامية من مراصدها بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، قرية الحنبوشية بريف إدلب الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، بقذائف المدفعية والصواريخ.

يذكر أن عشرات العائلات عاودت النزوح إلى المناطق الحدودية مع تركيا، جراء تكثيف القوات النظامية قصفها مناطق متفرقة في ريفي اللاذقية وإدلب منذ أمس.

الكاتب: ريما عز الدين